بيان صادر عن جامعة إقليم سبأ

تابعت جامعة إقليم سبأ بقلق بالغ واستنكار شديد ما قامت به مليشيات الحوثي من عبث بكلية التربية والعلوم الإنسانية والتطبيقية بالجوف وتحويلها إلى ثكنة عسكرية، وما قامت به مؤخرا من تحويلها إلى مزار لصور قتلاها وتحويل قاعاتها إلى مجسمات لمقابرها وجعل ساحات الكلية وأفنيتها تضج بعبارات الحقد والشحن الطائفي الذي يتنافى مع روح العلم وغاية التعليم؛ في مخالفة صارخة للقانون وانتهاك مريع لصرح تعليمي مهمته بناء العقول لا تكريس الطائفية وتمزيق النسيج الاجتماعي.

وإن الجامعة إذ تدين هذه التصرفات التي تتنافى مع قيم العلم وتتصادم مع رسالة الجامعة فإنها تحمل مليشيات الحوثي كامل المسؤولية عن محتويات الكلية ووثائقها وتجهيزاتها المكتبية والفنية والتقنية.

وتدعو الجامعةُ الحكومةَ والمنظمات الدولية العاملة في مجال التعليم إلى تحمل مسؤوليتها تجاه ما يحدث للكلية من انتهاكات أولها تعطيل العملية التعليمية ثم العبث بمحتويات الكلية وحرفها عن هدف إنشائها المتمثل في تعليم جيل يسهم في بناء المستقبل ونهضة اليمن.

صادر عن جامعة إقليم سبأ بتاريخ 31/12/2020م