دشنت نيابة شؤون الطلاب بجامعة إقليم سبأ الأنشطة الجامعية للعام الجامعي 2020-2021م بإقامة المعرض الأول لطلابها المبدعين الذي تنوع بين الرسم والأعمال الحرفية والأعمال الإبداعية المتنوعة.

وقد اشتمل المعرض على أكثر من مائة وخمسين لوحة فنية تنوعت بين الرسوم التشكيلية والرسم التجريدي والخطوط ورسومات الكاريكاتير وغيرها من الأعمال الفنية المختلفة كما اشتمل المعرض تصميما إبداعيا لجهاز تحكم ذكي حصل مصمموه على المركز الأول في مسابقات الجامعة.

وقد افتتح المعرض رئيس الجامعة أ.د/ محمد حمود القدسي الذي أشاد بالمعرض وبجهود إنشائه ودعا الطلبة إلى المشاركة الجادة في مثل هذه الفعاليات التي تسهم في صقل مواهبهم وتنمية قدراتهم وأكد على أهمية تشجيع الجامعة للمواهب والإبداعات التي تأتي رديفا للعملية التعليمية.

كما أشاد نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب الدكتور علي الرمال بإبداعات الطلبة ومواهبهم مؤكدا أن العام الجامعي الجديد سيشهد العديد من الأنشطة النوعية التي تعزز العملية التعليمية وتسهم في البناء المعرفي والمهاري للطلاب.

بدوره نوَّه الدكتور عبدالله الفروي مدير عام الأنشطة الجامعية أن المعرض جمع أعمال الطلاب المبدعين الذين فازوا في المسابقات العامة التي أقامتها الجامعة في الأعوام السابقة، وأكد أن العام الجامعي الجديد سيتم فيه استهداف المواهب والقدرات والسعي لتنمية مهارات الطلاب من خلال المسابقات والفعاليات الطلابية المتنوعة.

وقد عبر الطلبة المشاركين في المعرض عن سعادتهم بإقامته مؤكدين أنه فرصة لعرض مواهبهم وصقل مهاراتهم واستقبال الملاحظات التي تعينهم على تطوير أدائهم في أعمالهم الفنية القادمة، واعتبروه خطوة تشجيعية حفزتهم على المزيد من الإبداع والتميز.