نظم قسم الإعلام والفنون بجامعة إقليم سبأ اليوم، ندوة علمية تخصصية بعنوان "الإعلام والفنون بين التنظير والتطبيق" برعاية رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور محمد حمود القدسي.

وألقى رئيس قسم الإعلام بالجامعة الدكتور سمير الشميري خلال الندوة كلمة تحدث فيها عن دور الإعلام وأهميته وأوضح ان إقامة مثل هذه الندوة، يهدف إلى تعزيز فهم الطلاب للعمل الإعلامي واختيار التخصصات وإعدادهم إعلاميا بحيث يسهل عليهم معرفة التخصصات و يحولون ما يقرئونه نظريا إلى واقع عملي.

وأشاد د. الشميري بجهود طلاب قسم الإعلام مستوى أول على مدى قدرتهم على إنتاج أعمال إعلامية متميزة، متمنياً أن يكون قسم الإعلام بالجامعة في مقدمة الأقسام.

وتحدث عضو هيئة التدريس بقسم الإعلام الدكتور ناصر عرام في كلمته، حول التعريف والتوضيح بتخصصات الإعلام واثراء المعرفة لدى طلاب وطالبات السنة الاولى بقسم الاعلام من خلال التجارب والاستفادة من ذوي الخبرة.

واستضافت الندوة الإعلامي ابراهيم الذيفاني، الذي سلط الضوء في الندوة على أهمية الإعلام في حياة المجتمع المعاصر، وله دور وتأثير كبير في مختلف الأحداث والتحولات التي يشهدها العالم والمنطقة.

واختتمت الندوة بتوزيع أوراق تحدد رغبة الطلاب في اختيار التخصصات التي يرغبون في دراستها. وتخلل الندوة العديد من المداخلات و المشاركات لعدد من الطلاب، عبروا فيها عن سعادتهم بإقامة مثل هذه الندوات التي تساهم في تزويد معارفهم.

 

* علي العقبي